تحت رعاية
صاحبة الجلالة الملكة رانيا العبداللّه المعظّمة

ألان نوفمبر

ألان نوفمبر هو قيادي دولي في مجال تكنولوجيا التعليم. بدء مسيرته المهنية كمُدرّس في مجال علم المحيطات ومستشار سكن الطلاب في مدرسة إصلاح للأولاد في ميناء بوسطن. وهو حالياً مدير لمدرسة ثانوية بديلة، ومُنسّق للحاسوب ومستشار في التكنولوجيا ومُحاضر في الجامعة. عمل ألان وما زال على مساعدة المدارس والحكومات وقادة القطاعات الصناعية على تحسين جودة التعليم من خلال التكنولوجيا.يتمتّع ألان بروح فكاهة عالٍ يلاقي إعجاب مُستمعيه حيث أنه يعمل على تحفيز عملية تحسين التدريس والتعلُّم. تشتمل مجالات خبرته على التخطيط في مجال المناهج وتطوير الموظفين وتصميم المدارس الجديدة وبناء المجتمع وتطوير القيادة. وقد قدّم خطابات وورش عمل في مختلف الولايات الأميريكية الخمسين إضافةً إلى كندا والمملكة المتحدة وأوروبا وآسيا وأميريكا الوسطى.تم تسمية ألان كواحد من 15 شخصاً هم المفكرون الأكثر تأثيراً على مستوى الأمة خلال العقد الحالي من قِبل مجلة تِك آند ليرنينغ. تشتمل كتاباته على عدد كبير من المقالات والكتب الأكثر مبيعاً. ويُعد كتاب ألان الأخير "من يمتلك التعلُّم؟" واحداً من كتب التعليم الأكثر مبيعاً وفقاً لمجلة نيويورك تايمز لعام 2013. ألان هو أحد مؤسسي معهد ستانفورد للقيادة التعليمية من خلال التكنولوجيا، ويفتخر لاختياره أحد المعلّمين الأصليين الخمسة لـ Christa McAuliffe.يقود ألان في كل صيف مؤتمر بناء مجتمعات التعلّم الصيفي والذي يضم متحدّثين ومعلمين على مستوى عالمي من أكثر من 25 دولة.

عرض الملف الشخصي والجدول الزمني